جامعات ومعاهد

منصور: اعتقال أبناء الكتلة يأتي بسبب تخوف الاحتلال من تأثيرهم في الشارع الفلسطيني

16-11-2017 12:01 AM
نابلس - أمامة
أكدت النائب في المجلس التشريعي عن مدينة نابلس منى منصور، أن حملة الاعتقالات التي تشنها قوات الاحتلال، والتي تركز فيها على فئة الشباب وأبناء الجامعات؛ تأتي بسبب تخوف الاحتلال من تأثير هذه الفئة في المجتمع الفلسطيني، وقيادة الحراكات الشبابية.
 
وأوضحت منصور في تصريح صحفي لها، أن استهداف أبناء الكتلة الإسلامية بشكل خاص يتم للحد من إجراء أي أنشطة احتفالية بمناسبة قرب انطلاقة حركة حماس، وهو ما من شأنه التأثير على الوضع الأمني بالضفة، كون الشباب هم لبنة أساسية في المجتمع الفلسطيني.
 
وأردفت "على أجهزة السلطة الفلسطينية وقف التنسيق الأمني، والكف عن ملاحقة الشباب الفلسطيني الذي يلاحق بشكل مستمر من قبل الاحتلال، بل من الواجب السماح لهم بالدفاع عن أنفسهم، وإطلاق الحريات في الضفة".
 
وحذرت النائب في التشريعي من الاستمرار في الملاحقة الأمنية للشباب، خاصة وأن معظم من تم اعتقالهم اليوم على يد الاحتلال قد اعتقلتهم الأجهزة الأمنية سابقا، مشيرةً أن هذه السياسة تخدم الاحتلال فقط، وتهدم أجواء المصالحة التي يتطلع لتحقيقها الكل الفلسطيني.
16-11-2017 12:01 AM
التعليق
الاسم
عنوان التعليق
البريد الالكتروني
المهنة
التعليقات
التعليقات